لمحجوب السالك زعيم خط الشهيد:أسسنا البوليساريو و تحول حلمنا لاحقا إلى لعبة في يد الجزائر

 

أكد المحجوب ولد السالك زعيم تيار خط الشهيد المعارض لقيادة البوليساريو أن مؤسسي الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء و واد الذهب قاموا بذلك لأجل إقامة “دولة في الصحراء الغربية”على حد قوله،و أضاف ولد السالك و هو يجيب على طلب ذ.عبد المغيث بصير الذي كان يدير ندوة حول الذكرى 46 لإنتفاضة محمد سيد إبراهيم بصير التي أقيمت في مدينة لفقيه بنصالح أواخر ماي الماضي،إنه بعد وفاة الولي مصطفى السيد سنة 1966 أدركنا أننا أصبحنا لعبة في يد الجزائر و ان حلمنا قد تمت سرقته.

و يضيف ولد السالك أمام عدد من الضيوف الأجانب و المتحذرين من الأقاليم الجنوبية المشاركين في ندوة علمية ضخمة أقيمت في بني عياط يوم 25 ماي 2016،و أزيلال و لفقيه بنصالح في 26 ماي الماضي،إنه كان من ضمن أوائل المعارضين لقيادة البوليساريو في مخيمات تندوف،مما كلفه تسع سنوات في سجون البوليساريو لازالت آثار التعذيب خلالها بادية على جسده.و أشار ولد السالك”لقد رفضت أن نصبح بيادق في يد الجزائر تخدم من خلالنا مصالحها الذاتية”.

و أوضح ولد السالك أن رفض هذا الوضع دفع إلى تأسيس ما يسمى ب”تيار خط الشهيد”الذي يدعو إلى تمكين سكان المخيمات من ديمقراطية حقيقية تسمح لهم بإختيار قيادة قادرة على الدفاع عن مصلحتهم في وضع يضمن لهم العيش بكرامة،مشيرا إلى أنه يطلب الله عز وجل،من خلال هذه الندوة الدينية الكبرى في رحاب الزاوية البصيرية و على بعد كيلومترات معدودة من مقرها ببني عياط في إقليم أزيلال،أن تنتهي بسلام قضية الصحراء إلى حل في إطار دولة الحق و القانون ينهي معاناة الآف الأسر المشتتة بين المخيمات و الأقاليم الجنوبية.

 

https://www.youtube.com/watch?v=psH3k9jHpFg



شاهد أيضاً

الزاوية البصيرية تعرض فيلما وثائقيا حول الفقيد محمد بصير “بصيري” بالرباط وتوجه رسائل إلى من يهمهم الأمر

نظمت زاوية الطريقة البصيرية ذات الأصول الصحراوية الكائن مقرها ببني عياط إقليم أزيلال ، أمسية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *